عملیة تجمیل الأنف الثانویة في إيران

عملیة تجمیل الأنف الثانویة في إيران

عملية تجميل الأنف التصحيحية

 لأن عمليات تجميل الأنف في إيران هي واحدة من أصعب عمليات الجراحة التجميلية فهناك حاجة كبيرة لإجراء العمليات الجراحية الثانوية.عملیة تجمیل الأنف الثانویة هی عملیة  أكثر تعقيدًا من عملية تجميل الأنف الأولية في إيران ، لهذا السبب من الضروري أن يجد المرضى جراحًا مؤهلًا وذوي خبرة كافية.

 عملیة تجمیل الأنف الثانویة هی عملية جراحية تجري لإصلاح أو تحسين المشاكل التجميلية أو الوظيفية للأنف الناتج عن عملية تجميل الأنف السابقة. المرشحون الجيدون لعملیة تجمیل الأنف الثانویة یشمل المرضى الذين لديهم تاريخ واحد أو أكثر من إجراءات جراحة الأنف التجمیلیة التي ما أدت الی نتائج مرضیة.

تميل الأوقات الإجرائية إلى أن وقت العملیة تجميل الانف في ايران  (عملیة تجمیل الأنف الثانویة ) قد تکون أطول من عمليات تجميل الأنف الأولية التي قد تستغرق حوالي ساعة إلى ساعتين للقیام بها.  يمكن استخدام  التخدير العام أو مزيج من التخدير العام و الموضعي.  بالنسبة لبعض العملیات التي تعرف باسم عملیة تجمیل الأنف المغلقة تقتصر الشقوق على الجزء الداخلي للأنف و بالنسبة للعملیات الأخری التی معروفة باسم عملیة تجميل الأنف المفتوحة تقتصر الشقوق علی شقًا صغيرًا إضافيًا بين الخياشيم في أسفل الأنف.

أستشارة لعملیة تجمیل الأنف الثانویة

في وقت الإستشارة مع طبيبك يجب أن تتبادل المعلومات طادقً لأن هذه الوقت متخصص لك ولطبيبك. سوف يكون لديك أسئلة ، وسيكون لديه إجابات صادقة. يمكنك توقع وصف کامل للإجراء و مخاطره. سيشرح لك طبيبك كيف يمكن نحت هياكل الأنف ، بما في ذلك العظام والغضاريف ، لإعادة وتصحیح شکل الأنف و المشكلات الوظيفية الناتجة من العملیة السابقة.

حول عملیة تجميل الأنف الثانویة

يستغرق إجراء عملية تجميل الأنف الثانویة إلى وقت أطول من عملية تجميل الأنف الأولية. في إيران، بسبب الحاجة إلى تصحيح المشكلات المرتبطة بالجراحة الأولية يستغرق إجراء عملية  تجميل الأنف الثانویة وقتًا أطول ، يمكن أن تستغرق عملية تجمیل الأنف الثانویة من ساعة إلى ثلاث ساعات للقيام بها. قد تقتصر الشقوق على الجزء الداخلي من الأنف (عملیة تجمیل الأنف المغلقة) أو قد تتضمن شقًا صغيرًا إضافيًا أسفل طرف الأنف (عملیة تجمیل الأنف المفتوحة). هناك أوقات يكون فيها إختیارعملیة تجمیل الأنف المفتوحة هی الأفضل لأنه يمكن أن تقدم نتيجة أفضل بشكل عام.

بمجرد إجراء الشقوق ، يرتفع جلد الأنف عن العظم والغضروف.  ما يحدث بعد ذلك يعتمد على احتياجات الخاصة للمریض.  قد يتم إعادة وضع الغضاريف والعظام أو استبدال الهياكل المفقودة. يتم إعادة لف الجلد فوق إطار الأنف الجديد ويتم إغلاق الشقوق عند تحقق النتیجة المرجوة و يتم تطبيق جبيرة على الجزء الخارجي من الأنف للمساعدة في الحفاظ على الشكل الجديد بينما يشفي الأنف. للحفاظ على إستقرار طول الحاجز، الجدار الفاصل بين ممرات الهواء،

یمکن استخدام مادة ناعمة ماصة داخل الأنف.

ما هي بعض الفوائد لعملیة تجميل الأنف الثانویة؟

  • يمكن أن تساعد في تحسين مشاكل التنفس
  • يستعيد مظهر أكثر جذاباً للجسر والطرف والخياشيم
  • يمكن أن تساعد في خلق التماثل والتوازن والانسجام مع بقیة المیزات في الوجه
  • يوجه النظرة إلى الابتسامة والعينين بدلاً من الأنف
  • يخلق جمالية أكثر شبابا
  • نتائج طويلة الأمد
  • نتائج طبيعية المظهر
  • شقوق مخفية جيدا

التعافي و النتائج

في کثیر من الأحیان التعافي من عملية تجميل الأنف الثانویة سيكون لها فترة زمنية أطول لتتمكن أختفاء الكدمات و التورم بشكل كامل،خاصةً في طرف الأنف. بشكل عام ،إطار الزمني للتعافي بشكل كامل و الوصول الى النتيجته المثالية النهائية يكون من 12إلی 18 شهرًا. لا شك فيه أن عملية تجمیل الأنف الثانویة هی أصعب من جميع العملیات التجمیلیة الأخرى و   السبب هو أن التشريح الأصلي قد تغیر و أصبحت الهیاکل مشوهة  أو قاسیة أو حتى مفقودة. في بعض الأحیان قد یکون من المستحیل التنبؤ بمدی درجة تقدم عملیة تجمیل الأنف الثانویة إلی أن یتم تنفیذها بالفعل. مع هذه المعلومات عن العملية يجب على المريض أن يتفهم أن التحسين هو النتيجة الحقيقية و لیس الکمال.